!!..أين تجد الحماس

هل تعلم ان الحماس يمكن البحث عنه وايجاده دون الحاجه لمن يدفعك ويشجعك بطريقة اعتياديه ولعل واحد من اكثر الحلول الممتعه لإيجاد الحماس هو التركيز على الفائدة التي سوف سوف تجنيها من إكمال مهمة او عمل او مسابقه معينة تشارك او تقوم بها . في بعض الحالات يسهل علينا اكتشاف الفائدة لما نمتلكه من خبره في بعض المواقف وقد يكون الامر اسهل مما نتصور . على سبيل المثال قد تكره لف وتغليف الهدايا التي تقدمها في مختلف المناسبات ولكنك بالتاكيد تعلم ان معظم الاشخاص يحبون المفاجاءات خصوصا في موضوع الهديه وقد تفقد الهديه جزء من قيمتها عندما تكون ظاهره تخيل فقط مدى سعادة هذا الشخص بالهديه المغلفه تخيل مدى امتنانه لك دون ان يعرف ماذا قدمت له ,بخيالك هذا انت تستمد الحماس والشعور بالبهجه وهذا هو مايسمى العثورعلى الحماس وهذا التكتيك مفيد بشكل خاص في بعض الامور التي قد تشعر انك تفقد الكثير معها وتخيل مثلا مدى سعادتك وشعورك وشعور مسوؤلك عندما يراك في مقر العمل دون تاخير تخيل مدى ماستجنيه من فائده نفسيه وعمليه من خلال ذلك العثور على حماس العمل وحماس تنظيم اوقاتك .

البعض قد تدفعه الظروف المحيطه للابتكار في الطرق التي يستخدمها لبث الحماس في نفسه عندما نتحدث عن الفوائد فنحن هنا نتحدث عن التحفيز وعن تلك الجوائز المعنويه والماديه والاجتماعيه او الاسريه التي من الممكن ان نصل لها ..نحن هنا نتحدث عن تخطيط ووضع اهداف لذا فالبدء بمحاولة العثور على الحماس من خلال امور بسيطه ومواقف حياتيه مختلف قد يصل بك الى وضع اكثر تميزا وهو ان يكون لحياتك اهداف واضحه من خلالها سيكون العثور على الحماس اكثر سهوله وبالتاكيد اكثر متعه وايضا نتائج ماستقوم به قد تكون حاضره بشكل ادق .

قد تمر بك مواقف او ظروف معينه وتكون النتائج او ردود الافعال فيها غير واضحه ولكن تذكر بما ان فعلك ايجابي فتاكد ان النتيجه الايجابيه التي ستعود عليك بشكل شخصي هي استطاعتك الوصول الى هدفك بغض النظر عن ردة فعل الاخرين حتى لو فشلت في الوصول او النجاح تاكد ان هناك بعض الخير في كل حالة، سواء كان ذلك في شكل فائدة مباشره أو درس يمكن تعلمه وهنا يمكنك العوده لقوة التفكير الايجابي وتسخيرها للعثور على الزوايا الجيده واستغلالها مهما بدت صغيره او غير هامه وذلك سيدفعك للعمل بحماس اكبر لتصحيح الخطأ ومعاودة المحاوله جيدة واستغلالها .

البعض قد يكون لديه مشكلة في استدعاء حماسه بهذه الطرق وقد لايتمكن من اجادة ذلك بشكل صحيح او قد لاتكون النتيجه ناجحه , الامر بسيط فقط ابحث عن شريك يتمتع بقدرته في بث الحماس والعمل بنشاط دائم ويجيد تغيير الروتين بما يصب في مصلحة الانجاز والاهم ان يكون هو متحمسا لما تقوم به ,وهنا ستجد ان مايفعله سينتقل اليك بطريقه مباشره او غير مباشره فالحماس كالضحك معدي , وبطريقه اخرى يمكنك مراقبة مايفعله مثل هذا الشخص دون ان يكون شريكك في مهمه معينه فقط تابع مايفعل اساله بطرق مختلفه راقبه وسيفيدك ذلك في اعادة ترتيب بعض الامور لديك وبالتالي الوصول الى درجه كبيره من الحماس للعمل .

إذا كنت لا تعرف أي شخص من هذا النوع او لم تستطع العثور عليه او الاستفاده منه ..لايهم .. ابحث بطرق اخرى في الانترنت او الكتب او من خلال المشاركه في دورات متخصصه تتعلق بالموضوع ففي بعض الأحيان مجرد القراءة عن وتجارب اشخاص اخرون يمكن أن تساعدك على العثور على بعض جوانب المهمة للاستمتاع في ماتقوم به من عمل وبالتالي قد يفيدك ذلك في تخفيف حدة التوتر والقلق او الخوف من النتائج ..وعندها ستنجح

Advertisements
4

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.